• الرئيسية
  • الكليات
  • الحاسبات وتقنية المعلومات

كلمة العميد

د. محمد عبدالله محمد بامطرف
عميد الكلية

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد ,,,

لا يخفى على أحد الدور التي تلعبه التقنية في حياتنا فهي إحدى الركائز الأساسية لنهضة المجتمعات في العصر الحالي. لقد جاء قرار إنشاء كلية الحاسبات وتقنية المعلومات بجامعة حضرموت إطار اهتمام الجامعة بقطاع تقنية المعلومات، واستجابة للتطورات السريعة التي يشهدها عالمنا في هذا المجال. وقد بدأت الكلية باستقبال الطلاب مع مطلع الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي 2017-2018م. و قد أتت هذه الخطوة بناء على رسالة جامعة حضرموت التي تسعى بدور أساسي إلى تطوير البنية التحتية والارتقاء بالوطن إلى مستويات علمية عالية و بناء على الحاجة الماسة إلى وجود كلية مستقلة للحاسبات و تقنية المعلومات تضم تخصصات الحوسبة المختلفة. وقد وضعت الكلية أهدافا طموحة لخدمة تنمية المجتمع وذلك بتخريج متخصصين ذوي كفاءة عالية في مجال الحاسبات وتقنية المعلومات يساهمون في سد حاجة المجتمع المتنامية في هذا المجال على المستوى المحلي و الإقليمي و العالمي.