كلمة العميد

أ.د. محمد عاشور الكثيري
عميد الكلية

بدأت كلية البنات بسيئون عامها الدراسي الأول من العام الجامعي 2009/2010م وها هي بعد مرور ثمانية أعوام على أبواب تخرج الدفعة الخامسة .

وتعد كلية البنات سيئون الكلية الثالثة من كليات جامعة حضرموت بوادي حضرموت ، إلى جانب زميلاتها كلية التربية سيئون وكلية العلوم التطبيقية ، والكلية الثالثة عشر من كليات جامعة حضرموت .

حددت الكلية رؤيتها و رسالتها وأهدافها منذ بداية العمل ، وهي تسعى جاهدة لتحقيقها وفق الإمكانيات المتاحة .

لقد كانت كلية البنات سيئون البوابة التي أسهمت في كسر حاجز التردد المجتمعي تجاه مواصلة التعليم الجامعي للفتاة ، وازداد الإقبال بشكل كبير على التعليم الجامعي ليس بكلية البنات فقط ، بل بكل الكليات والتخصصات .

إن الطموح لدينا والثقة في بناتنا ، يجعلنا نراوح في اتاحة الفرصة للطالبات لمرحلة البكالوريوس فقط ، بل عملنا على اتاحة الفرصة للمبرزات والمتفوقات والطموحات للدراسات العليا ، فقد بدأت الكلية وبحمد الله هذا العام برنامجي ماجستير بقسم الدراسات الإسلامية ، وهما أول برنامجين دراسات عليا بجامعة حضرموت على مستوى كليات الوادي .

إن كلية البنات بتخصصاتها الثلاثة ( دراسات اسلامية ، لغة انجليزية و رياض أطفال ) تتميز بأنها توسع فرصة الطالبات في سوق العمل من خلال المقررات النوعية الخاصة بالكلية ، ومن خلال تبني الدورات وبرنامج المهارات المساعدة لطالبات كلية البنات ، إننا نقولها بكل ثقة إن خريجات كليتنا تم تأهيلهن من خلال برامج دراسية ممتازة وتنفيذ خلاق وانضباط عالي .

كما أن الكلية لم تغفل دورها في خدمة المجتمع حيث سعت الكلية  لتحقيق أهدافها المختلفة والتي تشمل التعليم والبحث العلمي وخدمة المجتمع . فقد شارك أعضاء الهيئة التدريسية بالأبحاث العلمية والمؤتمرات والندوات العلمية كما أقامت الكلية دورات للتعليم المستمر وساهمت في أنشطة العديد من مؤسسات المجتمع المدني . وأسهمت في نشر الوعي في العديد من مدن المنطقة بالمحاضرات التخصصية والنوعية , وتربط الكلية علاقات جيدة بالعديد من مؤسسات المجتمع المدني في المنطقة .

وتؤكد الكلية استعدادها التام لإقامة أنشطة مشتركة مع كافة المؤسسات والهيئات لما يخدم تحقيق الأهداف المشتركة وخدمة المجتمع .

.... والله الموفق ....

شراكات الكلية