محاضرة في كلية الهندسة والبترول بعنوان (عضوية المعهد الأمريكي للمهندسين الكيميائيين)

  • 11/24/2018
  • أخبار الكلية
  • 89
img

برعاية قسم الهندسة الكيميائية بكلية الهندسة والبترول – جامعة حضرموت وبحضور الدكتور هشام عبدالله باكرمان نائب العميد لشؤون الجودة وخدمة المجتمع والدكتور علي حسن الشنيني رئيس قسم الهندسة الكيميائية

أقامت الجمعية العلمية بقسم الهندسة الكيميائية يوم الثلاثاء 20/11/2018م بقاعة المؤتمرات بالكلية محاضرة بعنوان عضوية المعهد الأمريكي للمهندسين الكيميائيين ألقاها المهندس عمر يسلم بادخن الفائز بجائزة أبطال الشباب للبيئة عام 2017م وهو أحد خريجي قسم الهندسة الكيميائية بكلية الهندسة والبترول – جامعة حضرموت.

حيث افتتحت المحاضرة بكلمة رئيس القسم الدكتور علي حسن الشنيني مرحباً بالمهندس عمر بادخن ومتحدثاً عن أهمية العضوية في المعهد الأمريكي للمهندسين الكيميائيين حاثاً الطلاب على التسجيل والاشتراك في هذه العضوية.

ثم بعد ذلك قام المهندس عمر بادخن بإلقاء المحاضرة مستهلا إياها بالتعريف بالمعهد الأمريكي للمهندسين الكيميائيين AICHE وأهمية الانضمام له.

كما تحدث أيضاً من خلال عرض صفحة المعهد بجهاز العرض (الداتا شو) عن الاشتراك في المعهد والخطوات للحصول على العضوية وهي عضوية مجانية لكل الطلاب.


وفي ختام محاضرته شدد على أهمية اشتراك الطلاب في مثل هذه المعاهد والجمعيات لما لها من أثر في حياة الطلاب العلمية والعملية والمستقبلية ومبدئاً استعداده التعاون مع من يريد التسجيل والاشتراك وتذليل كافة الصعوبات. .

الى ذلك ألقى الدكتور هشام باكرمان نائب العميد لشؤون الجودة وخدمة المجتمع كلمة حث فيها الطلاب على استغلال هذه الفرص والتي تعتبر مجانية لهم والاشتراك فيها ، كما أكد على أن الكلية تدعم مثل هذه الأعمال التي من شأنها الرقي بمستوى الكلية والجامعة.


وفي السياق ذاته ألقى الدكتور منير باعباد المشرف السابق على الجمعية العلمية بقسم الهندسة الكيميائية كلمة حاثاً فيها الطلاب على الجد والاجتهاد وبذل المزيد لتكوين شخصية المهندس الكيميائي بالتعاون مع الآخرين وتعزيز الانتماء للجامعة ، كما أشاد بجهود المحاضر المهندس بادخن في إبراز دور جامعة حضرموت وقسم الهندسة الكيميائية في المجال العلمي والهندسي.

حضر الحفل أعضاء الهيئة التدريسية بقسم الهندسة الكيميائية وطلاب وطالبات القسم.

الجدير بالذكر أن تخصص الهندسة الكيميائية يعتبر من التخصصات النادرة في الجامعات اليمنية حيث تم افتتاحه عند نشأة الجامعة في العام 1996م، كما تحصل القسم عام 2012م كأول قسم بجامعة حضرموت على دعم البنك الدولي لتطوير برنامج الهندسة الكيميائية وذلك عن طريق مشروع تطوير التعليم العالي وفقاً لمعايير الاعتماد الأكاديمي العالمية (ABET) وما زال مستمراً في تطوير جودة التعليم من أجل الارتقاء بالمستوى التعليمي والعلمي بالقسم بهدف الحصول على الاعتماد الأكاديمي.