توقيع مذكرة تفاهم بين مركز التعليم المفتوح والسلطة المحلية بمديرية وادي العين وحورة

  • 6/26/2018
  • أخبار المركز
  • 903
img
تعزيزاً لدور جامعة حضرموت في خدمة المجتمع وتشجيعاً لتعليم الفتاة في المناطق الريفية واستجابةً لمطلب السلطة المحلية والأهالي بالمديرية، تم صباح الثلاثاء الموافق 26 يونيو 2018م التوقيع على مذكرة تفاهم بين مركز التعليم المفتوح بسيئون التابع لجامعة حضرموت، والسلطة المحلية بمديرية وادي العين وحورة ؛بخصوص فتح مركز امتحاني في المديرية لطلاب وطالبات جامعة حضرموت المقيدين في برنامج البكالوريوس بنظام التعليم عن بُعد، وقد وقع على المذكرة كلٌ من مدير مركز التعليم المفتوح بسئيون الدكتور رياض عبدالرحمن منقوش ؛ممثلاً عن جامعة حضرموت، ومدير عام مديرية وادي العين وحورة الأستاذ سالم صالح بن عبادين باوزير ممثلاً عن السلطة المحلية بالمديرية، وبناء على هذه المذكرة سيمتحن طلاب وطالبات الجامعة المقيدين بنظام التعليم عن بُعد من أبناء وبنات المديرية في مركز امتحاني بمدينة حورة ابتداء من الفصل الثاني للعام الجامعي الحالي 2018-2017م، التي يتوقع تدشينها في الخامس عشر من يوليو هذا العام.
 
ويأتي هذا الاتفاق بعد جهود بذلتها السلطة المحلية بالمديرية ولاقت استجابة من إدارة الجامعة ممثلة برئيس الجامعة ونائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب ومدير مركز التعليم المفتوح بسيئون، وذلك بهدف تخفيف معاناة الطالبات كون مديرية وادي العين وحورة تبعد عن مدينة سيئون بمسافة 60 كيلومتر تقريباً.
 
وبعد التوقيع عبر مدير عام مديرية وادي العين وحورة عن سعادته لهذه الخطوة وتقدم بالشكر للأستاذ الدكتور محمد سعيد خنبش رئيس الجامعة والأستاذ الدكتور سالم مبارك العوبثاني نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب والدكتور رياض عبدالرحمن منقوش مدير مركز التعليم المفتوح بسيئون، وذلك لتعاونهم وتفهمهم لمعاناة بناتهم الطالبات بالمديرية والمديريات المجاورة، وقال إن موافقة الجامعة على فتح مركز امتحاني بالمديرية سيساهم بشكل كبير في تخفيف المعاناة على الطالبات وتحفيز أبناء وبنات المديرية والمناطق المجاورة على مواصلة تعليمهم الجامعي من خلال برنامج البكالوريوس بنظام الدراسة عن بُعد، واضاف أن السلطة المحلية بالمديرية تتمنى أن يتم افتتاح فرع كامل لمركز التعليم المفتوح في مدينة حورة في القريب العاجل، وأنه سيسعى مع رئاسة الجامعة وإدارة المركز لتحقيق ذلك الحلم، كما تقدم بجزيل الشكر والتقدير لمؤسسة الريف الاجتماعية للتنمية بحوره على مساهمتها ومساعدتها ومساندتها للسلطة المحلية لافتتاح المركز الامتحاني.
 
من جانبه عبر مدير مركز التعليم المفتوح بسيئون الدكتور رياض عبدالرحمن منقوش عن سعادته البالغة من حرص السلطة المحلية والأهالي بمديرية وادي العين وحورة على تعليم الفتيات وتشجيعهن على مواصلة دراستهن الجامعية، وأكد للحضور أن جامعة حضرموت حريصة على تقديم خدمة التعليم الجامعي لأبناء وبنات مديريات محافظة حضرموت، ومن أهم أهداف مركز التعليم المفتوح بسيئون اتاحة فرصة التعليم الجامعي للمناطق الريفية التي حُرم أبنائها وبناتها من التعليم الجامعي، وتشجيع تعليم الفتاة بشكلٍ عام وفي المناطق الريفية بشكل خاص، وأوضح أنه بلغ عدد المقيدين في المركز لهذا العام 394 طالباً وطالبة، 24 منهم من أبناء وبنات مديرية وادي العين وحورة. 
 
وفي السياق نفسه، أضاف الدكتور منقوش أن رئاسة الجامعة ونيابة شئون الطلاب بالجامعة وإدارة المركز يدركون حجم المعاناة التي تعاني منها المديرية فيما يخص التعليم الجامعي، ولهذا فإن إدارة المركز وبالتنسيق مع رئاسة الجامعة والسلطة المحلية بالمديرية يوقعون اليوم على مذكرة بإنشاء مركز امتحاني هنا من أجل تشجيع تعليم الفتيات في هذه المديرية وبقية المناطق الريفية المجاورة، وأصبح الآن بإمكان أبناء وبنات هذه المنطقة مواصلة تعليمهم الجامعي من خلال برنامج البكالوريوس بنظام التعليم عن بُعد الذي يقدمه مركز التعليم المفتوح بجامعة حضرموت. 
 
الجدير بالذكر، يأتي افتتاح المركز الامتحاني بمدينة حورة بعد افتتاح مركز امتحاني في مدينة السوم تاريخ 29 مارس 2018م، وتم التركيز على هاتين المديريتين كونهن يقعن في أطراف وادي وصحراء حضرموت ويصعب فيها على الفتيات الذهاب إلى الحرم الجامعي في مدينة سيئون.
 
ثم تحرك وفد الجامعة برفقة مدير عام المديرية والدكتور محمد سالم بخضر إلى مؤسسة الريف الخيرية للتعرف على القاعات والمكاتب المقترح تسليمها لمركز التعليم المفتوح خلال فترة الامتحانات، وقد أعجب الدكتور منقوش بالموقع متمنيا للجميع التوفيق والنجاح، شاكرا للمؤسسة تعاونها في خدمة طلاب وطالبات المديرية.
 
حضر التوقيع الأستاذ صلاح عمر برباع الأمين العام للمجلس المحلي، وأعضاء الهيئة الإدارية بالمجلس، والمكتب التنفيذي، والأستاذ خالد مبارك باخلعة مدير التربية والتعليم ورؤساء اقسام التعليم والتوجيه وأعضاء التوجيه ومدراء مدارس التعليم الثانوي والاساسي بنات، والأستاذ محمد سالم بن زيد المدير التنفيذي لمؤسسة الريف الخيرية.
 
رافق مدير المركز مسجل عام كليات الوادي الأستاذ خالد سعيد بن سنان، ومسجل المركز الأستاذ محمد أحمد بكران.