تدشين اليوم الثاني للمؤتمر العلمي الرابع لطلاب جامعة حضرموت

  • 3/9/2019
  • أخبار النيابة
  • 500
img
بحضور الاستاذ الدكتور محمد سعيد خنبش رئيس جامعة حضرموت والأستاذ الدكتور سالم مبارك العوبثاني نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب والاستاذ عبدالله علوي عيديد الامين العام للجامعة والدكتور خالد عوض الرباكي رئيس لجنة المؤتمر العلمي وعدد من عمداء الكليات ونوابهم واعضاء الهيئات التدريسية والتدريسية المساعدة والطلاب استأنف المؤتمر العلمي الرابع اعماله اليوم بقاعة الاديب علي احمد باكثير برئاسة الجامعة
ووصفت الدكتورة نوال سعيد بانافع عميد كلية التمريض ورئيس الجلسة الثانية بالمؤتمر العلمي الرابع لطلاب جامعة حضرموت ان الابحاث التي قدمت اليوم من طلاب كليات العلوم البيئية والاحياء البحرية وكلية التمريض وكلية العلوم كانت ابحاثا قيمة وحيوية وملامسة للواقع واضافت لقد شدني ان الطلاب كانوا على ثقة من انفسهم لدى تقديم الابحاث ومن خلال استخدام التقنيات في العرض وتقديم صورة مرتكزة على اسس البحث العلمي وعبرت عن تقديرها للجنة التحكيم المكونة من الدكتور كمال باعوم والدكتور حسن بيار علي  .
وقدم الطلاب والطالبات المشاركون بالمؤتمر عروضا  لأبحاثهم العلمية  وشروحا مفصلة عبر عروض البروجكتر وكذا النتائج التي توصلوا اليها  وأشادت لجنة التحكيم بالأبحاث المقدمة للطلاب والطالبات وحثتهم على اتباع الاساليب والمفاهيم العلمية في البحث العلمي وقدمت في الجلسة الأولى  عددٍ من الابحاث   في محور العلوم الطبيعية من المجموعة الثانية العلوم الصحية والعلوم البيئية والعلوم حيث كانت البحوث المقدمة عن : تقييم جودة مياه الشرب في بعض مدارس مديرية المكلا ، عزل وتشخيص الجراثيم المسببة لتسوس أسنان طلاب بعض مدارس التعليم الأساسي بمدينة المكلا  وحسابات تراكيز اليورانيوم وبعض نظائره المشعه في مياه الشرب ومعرفة سلوك ممارسة مرضى الثلاسيميا في ساحل حضرموت  ، واقع استخدام زيوت القلي ومدى ملاءمتها لصفات الجودة في مدينة المكلا ، تدوير النفايات البلاستيكية لإنتاج الوقود (الديزل) ، ومدى انتشار المضادات الحيوية المستخدمة والموصوفة من الممرضين بمستشفى ابن سيناء التعليمي بالمكلا .
وقدمت الى الجلسة الثالثة والتي راسها الدكتور صلاح عمر بلخير وعضوية الدكتور محفوظ المصلي والدكتور محمد عوض الريح ابحاثا عن اثر تنمية المهارات الإدارية في ممارسة الإدارة الإلكترونية ، دور التكلفة المستهدفة لتحسين الميزة التنافسية للشركات الصناعية ، التسهيلات الائتمانية المتعثرة وأثرها على الربحية ، تقويم الأداء المالي باستخدام النسب المالية .