جامعة حضرموت تشارك في المحفل العلمي الدولي السادس بماليزيا

  • 4/18/2020
  • أخبار الجامعة
  • 274
img وصف الأستاذ الدكتور محمد سعيد خنبش رئيس جامعة حضرموت انعقاد المحفل العلمي الدولي السادس بنسخته الإلكترونية الأولى الذي تنظمه جامعةُ السلطان زين العابدين بماليزيا والجامعة العراقية بالعراق ومنصة( أريد) في المدة من ١٨ - ٢١ إبريل ٢٠٢٠م ، في هذه الظروف الاستثنائية، بأنه سوف يؤسس لآلية تنظيمٍ جديدة ستعمل على توسيع مساحة التفاعل للمؤسسات الأكاديمية والبحثية، وستشجع على مشاركةِ أعدادٍ كثيرة من الأكاديميين والباحثين في هذه المؤسسات. ومن هنا تبرز أهمية دور منصة (أريد) في تنشيط البحث العلمي، والتعريف بالباحثين لعرض منتجاتهم البحثية، وتبادل الخبرات بما يعزز آلية التواصل فيما بينهم لزيادة الإنتاج المعرفي وتأصيله من خلال تلاقح الأفكار البحثية وتنسيق الجهود بين المؤسسات البحثية والاستغلال الأمثل للإمكانات المتاحة. وفي حفل افتتاح المحفل الذي بدأ في الساعة التاسعة من صباح اليوم السبت الموافق ١٨ ابريل ٢٠٢٠ م خاطب الاستاذ الدكتور محمد سعيد خنبش رئيس جامعة حضرموت ( ضيف شرف المحفل) المشاركين عبر تقنية الاتصال المباشر بقوله :- حُقَّ لنا في جامعة حضرموت أن نفخر بشراكتنا مع منصة( أريد) ؛ وذلك لانسجام رسالتينا وتلاقي أهدافنا، فجامعةُ حضرموت هي جامعة حكومية تقع في الجنوب الشرقي للجمهورية اليمنية، أسست في أبريل عام 1993م، وتتكون من خمسَ عشرةَ كليةً في العلوم الطبية والهندسية والتربوية والإدارية والإنسانية، بالإضافة إلى كليات العلوم والآداب والبيئة والأحياء البحرية والقانون والبنات والحاسبات وتقنية المعلومات. وتضم كلياتُ الجامعة اثنينِ وستين برنامجًا للبكالوريوس، وستةً وأربعين برنامجًا للدراسات العليا (ماجستير ودكتوراه). وأَسَّسَتِ الجامعةُ خمسةَ مراكزَ بحثيةٍ في مجالات الدراسات البيئية والمياه والعلوم الإنسانية والاجتماعية ونحل العسل والنخيل والتمور، إضافة إلى مركز المرأة للدراسات والبحوث. وتعد هذه المراكز نافذة الجامعة المطلة على المجتمع، إذْ تعمل هذه المراكز على دراسة المشاكل التي تواجه المجتمع والسعي لحلها من خلال تصميم وتنفيذ البرامج البحثية. وتنظم جامعة حضرموت سنويًّا ثلاثة مؤتمرات علمية في العلوم التطبيقية والعلوم الاجتماعية والإنسانية ومؤتمرًا لأبحاث الطلاب، ويتم تخصيصُ جوائز للبحوث الفائزة بالمراكز الأولى، ويتم التحضير حاليًّا لعقد مؤتمر علمي دولي مشترك مع جامعة برليس الماليزية في ديسمبر 2020م بإذن الله تعالى. وتصدر الجامعة ثلاث مجلات علمية محكمة في العلوم الإنسانية والعلوم التطبيقية والعلوم الطبية. وفي إطار الخطة الإستراتيجية ونظام الجودة الداخلي للجامعة تنظم الجامعة ممثلة بمركز التطوير الأكاديمي وضمان الجودة عشرات الفعاليات العلمية من ورش عمل ودورات للتأهيل المهني لأعضاء هيئة التدريس ومساعديهم والموظفين، بالإضافة لأنشطة الجودة المختلفة. وفي قطاع شئون الطلاب ولخلق الشخصية المتكاملة للخريج، أسست الجامعة ثمانية أندية ومنتديات علمية، يمارس خلالها طلاب الجامعة أنشطتهم الإبداعية إضافة إلى الأنشطة العلمية والثقافية والإبداعية التنافسية التي تُرْصَدُ لها جوائزُ للمبرزين. وأضاف في كلمته قائلًا : تسعى جامعة حضرموت لخلق شراكات علمية وبحثية فاعلة مع المؤسسات الأكاديمية والبحثية، فقد أبرمت الجامعةُ أكثر من ستين اتفاقية تعاون مع عدد من الجامعات العربية والآسيوية والأوربية ، وتسهم هذه الشراكات في تشجيع البحوث البينية عبر المجاميع البحثية الإقليمية والدولية لتعميق البحث العلمي وزيادة الإنتاج المعرفي. واختتم الاستاذ الدكتور محمد سعيد خنبش كلمته بالقول : إنه من الواجب عليَّ قبل أن أختم حديثي، أن أتقدمَ بالشكر والتقدير والامتنان لجامعة السلطان زين العابدين الماليزية والجامعة العراقية ومنصة (أريد) لتنظيم هذا المحفل العلمي الدولي في هذا الوقت العصيب، ودعوتنا للمشاركة كضيف شرف، وأتقدم بشكر خاص للأستاذ الدكتور سيف السويدي المشرف العام للمحفل. وقد أُلقِيَت في الجلسة كلمات كل من: أ.د. حسن بن بصري رئيس جامعة السلطان زين العابدين بماليزيا، أ.د. علي صالح الجبوري رئيس الجامعة العراقية - العراق، أ.د. سيف السويدي المدير التنفيذي لمنصة (أريد) المشرف العام للمحفل العلمي الدولي السادس. بالاضافة الى كلمات عن رؤساء المؤتمرات وممثل عن وزارة التعليم العالي العراقية وضيوف الشرف