برعاية وحضور المحافظ بن ياسر .. كلية التعليم المفتوح بجامعة حضرموت تحتفل بتخرج الدفعة الأولى "دفعة الفقيد صالح سنان"

  • 2/9/2021
  • أخبار الكلية
  • 204
img
المهرة/ المركز الإعلامي :
7/فبراير/2021م. 
 
احتفلت كلية التعليم المفتوح بجامعة حضرموت - فرع المهرة، برعاية وحضور محافظ  محافظة المهرة – رئيس المجلس المحلي، الأستاذ محمد علي ياسر، اليوم الأحد، بمدينة الغيضة بتخرج الدفعة الأولى دفعة "الفقيد صالح سالم بن سنان".
 
 وفي الاحتفالية التي حضرها وكيل المحافظة – المشرف على قطاع  التعليم، الشيخ صالح عليان، ووكيل المحافظة للشؤون الفنية، المهندس سالم محمد العبودي، ووكيلة المحافظة المساعدة لشؤون المرأة، الأستاذة خديجة باكريت، تحدث المحافظ بن ياسر، مهنئا الطلاب والطالبات الخريجات من كلية التعليم المفتوح، متمنياً للجميع التوفيق والمستقبل الزاهر.
 
وخاطب الخريجين "أنتم الأساس وجيل الغد والمستقبل"، معبرا عن فرحته وسعادته بتخرج هذه الدفعة.
 
وأشار  إلى أن الجميع في المهرة، مكملين لبعض "سلطة ومجتمع" وأن كل الجهود التي بُذلت في السلطات المتعاقبة، تؤتي ثمارها الطيبة.
 
و دعا جميع المكونات بالمحافظة إلى التلاحم لمواجهة التحديات، مؤكدا أن مستقبل المهرة محروس بعناية الله ثم بجهود أبنائها والمواطنين من مختلف المحافظات اليمنية.
 
وأوضح أن المهرة اليوم تحتضن جميع أبناء اليمن من صعدة وحتى حوف، مبيناً أن السلطة المحلية تعمل بجهد واجتهاد في ظروف وإمكانيات صعبة، مؤكدا على استمرار السلطة في بذل هذه الجهود للحفاظ على أمن واستقرار المحافظة وإبعادها عن المشاكل والصراعات، داعيا الجميع للابتعاد على الكراهية والمناطقية والتصنيفات الحزبية.
 
من جانبه، رحب عميد كلية التربية بالمهرة – ومنسق كلية التعليم المفتوح- فرع المهرة، الدكتور عادل بن معيلي، بالمحافظ بن ياسر وقيادة السلطة المحلية وجميع الحاضرين، بمشاركتهم حفل تخرج الدفعة الأولى من كلية التعليم المفتوح فرع المهرة.
 
وأوضح أن فرع التعليم المفتوح بالمهرة تأسس في العام الجامعي 2017 – 2018، بتخصصي المحاسبة وإدارة الأعمال، واليوم نحتفل بتخرج الدفعة الأولى بعدد 34 طالبا وطالبة.
 
وأشار إلى أن الخريجين سيرفدون المحافظة في التخصصين، شاكرا السلطة المحلية ممثلة بالمحافظ بن ياسر والأمين العام والوكلاء الذين قدموا الدعم والمساندة للتعليم بشكل عام والتعليم الجامعي والعالي بشكل خاص.
 
وأوضح ان المحافظ يولي اهتمام بصندوق التنمية البشرية لتأهيل الطلاب من أبناء المحافظة والساكنين سواء في التعليم الجامعي أو العالي في داخل وخارج الجمهورية. 
 
كما شكر الدكتور معيلي، جامعة حضرموت ممثلة الأستاذ الدكتور/ محمد سعيد حنبش رئيس الجامعة على ما تقدمه من دعم أكاديمي للكليات بالمهرة، مشيرا إلى أن الدفعة الأولى أُطلق عليها دفعة الفقيد "صالح سالم  سنان" تخليدا لذكرى هذا الطالب الخريج والذي شاءت الأقدار أن لا يكون حاضرا بعد أن توفاه الله.
كما شكر عمادة كلية التعليم المفتوح ممثلة بالدكتور محمد سالم بن جمعان عميد الكلية على دعمها واهتمامها لفرع المهرة، والسعي لفتح تخصصات جديدة في الكلية. 
 
من جهتها قالت الخريجة نور مكي، في كلمة الخريجين، إن المرحلة الجامعية واحدة من أجمل أيام العمر ينهل الطالب فيها من العلوم والمعارف ويكتسب فيها الخبرات والمهارات.
 
وعبرت عن فرحتها وزملائها بتخرجهم من المرحلة الجامعية بعد الجهد والسهر والتعب، مشيرة إلى أنه بالتزامن مع مشاعر الفرح والسعادة بهذا التخرج هناك لحظة ألم وفقد وحزن على شخص كان بين الدفعة وأصبح اليوم فقيدا لكن ذكراه حاضرة في قلوب زملائه ومحبيه.
 
وأوضحت أن جني ثمار  التخرج اليوم جاء بعد جهد واجتهاد وعمل متواصل، ليتوشح الطالب بشهادته الجامعية التي أفنى شطرا من حياته للحصول عليها ليدخل معترك الحياة لخدمة أهله ومجتمعه وأمته.
 
وأكدت أن خريجي الدفعة سيعملون بكل أمانة وهمة ونشاط لخدمة المجتمع والرقي به نحو الأفضل، شاكرة كل من ساهم مع الخريجين في رحلتهم العلمية وقي مقدمتها السلطة المحلية بقيادة المحافظ بن ياسر، والعمادة والأساتذة والأهالي.
 
وتخلل الاحتفالية كلمة لأسرة الفقيد صالح سنان، ألقاها، محمد سالم سنان، أوضح فيها أن الحضور اليوم كان حلما للفقيد صالح في أيامه الأخيرة ليشارك الجميع فرحته بالتخرج الذي سعى له بالصبر والاجتهاد والمثابرة، ولكن قدر الله وما شاء فعل، سائلا الله أن يتغمده بواسع رحمته.
 
وبارك سنان، للخريجين والخريجات حصولهم على درجة البكالوريوس، راجيا لهم التوفيق والنجاح في حياتهم، شاكرا الجميع على مواساتهم في رحيل ابنهم صالح وجعله حاضرا في هذا اليوم.
 
ووقف جميع الحاضرين في القاعة دقيقة حداد لقراءة الفاتحة على روح الفقيد صالح سالم بن سنان، سائلين المولى أن يغفر له ويسكنه فسيح جناته.
 
وألقيت في الاحتفالية عدد من القصائد الشعرية قدمها كلا من الشعراء "عوض أحمد سنان، ماجد بن عروة، عبدالمجيد بن عويض، أحمد محمد بلحاف".
 
وكرمت كلية التعليم المفتوح بالمهرة، المحافظ  الأستاذ محمد علي ياسر، بدرع شكر وتقدير، على جهوده ودعمه ورعايته للاحتفالية، كما قدمت الكلية والدفعة دروع شكر وعرفان لقيادة السلطة المحلية من الأمين العام المجلس المحلي الأستاذ سالم عبدالله نيمر، والوكلاء وعدد من مدراء العموم وعمادة الكلية والأساتذة ورجال الأعمال.
 
وفي ختام الاحتفالية كرم المحافظ أوائل الدفعة في التخصصيين، وأسرة الفقيد صالح سنان، وكافة طلاب وطالبات الدفعة.
 
حضر الاحتفالية عميد كلية العلوم التطبيقية والإنسانية بالمهرة، الدكتور فائز جمعان بن مركب، ومدير مركز التعليم المفتوح بالمهرة، سالم أحمد بن ناشي، والمدير التنفيذي لصندوق التنمية البشرية الدكتور أحمد سعيد بلحاف، ومدير عام مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل  الأستاذ فائر بلحاف، ومدير عام مستشفى الغيضة المركزي، الأستاذ  محسن بلحاف، ومدير عام صندوق النظافة والتحسين، الأستاذ محمد أحمد عوشن،  ومدير الأمن القومي، العميد علي بن علي القميري، ومدير عام مكتب المالية ، عويضان سالم يسهول، ومدير عام المراسيم بالمحافظة الأستاذ محمد محسن رعفيت، ونائب عميد كلية التربية لشؤون الطلاب الدكتور محمد أحمد المجيبي، وعدد من المسؤولين والشخصيات الاجتماعية وأهالي ومحبي وأصدقاء الخريجين .