انعقاد الدورة التدريبية في مجال استراتيجيات تعلم اللغة الانجليزية

  • 4/7/2018
  • فعاليات الكلية
  • 1005
img

انعقاد الدورة التدريبية في مجال استراتيجيات تعلم اللغة الانجليزية  لطلاب وطالبات قسمي اللغة الانجليزية  بكلية البنات المكلا و كلية الآداب. جامعة حضرموت

 

تحت رعاية أ.د. محمد سعيد خنبش رئيس جامعة حضرموت وفي إطار التعاون بين جامعة حضرموت وجامعة عدن انعقدت اليوم الاثنين الموافق 5/3/2018م بمركز التطوير الاكاديمي وضمان الجودة الدورة التدريبية Strategies for Learning English "Learning Vocabulary in Academic Setting  لطلاب وطالبات قسمي اللغة الانجليزية بكليتي البنات المكلا  و الاداب بحضور منفذ الدورة ا.د. جمال محمد أحمد استاذ اللغويات بجامعة عدن عميد كلية اللغات.

 وفي الدورة أكد الاستاذ الدكتور / سالم مبارك العوبثاني نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب إلى أن عقد مثل هذه الدورات التدريبية يعتبر من أساسيات تنمية القدرات والمهارات للطلاب والطالبات في مجال التخصص وان له من الأهمية في ربط العملية التعليمية بالتدريب التأهيلي مما يؤثر على مخرجات الدراسة الجامعية وتطويريها واكساب الطلاب الخبرات.

من جانبها أشارت أ.د. نجاه أحمد بوسبعة عميدة كلية البنات بالمكلا إلى أن هذه الدورة تهدف إلى اكساب الطالبات والطلاب المهارات والقدرات العلمية داعية اياهم الى ضرورة الاستفادة وتطبيق كل المهارات التي سيتلقوها بالدورة، معبرة عن شكرها لتعاون مركز التطوير الأكاديمي وضمان الجودة على تنفيذ هذه الدورة.

بدوره أشار الاستاذ الدكتور جمال محمد أحمد عميد كلية اللغات بجامعة عدن الى ان ادارة و تنفيذ هذه الدورة يشكل اهمية من جانبين الاول فتح افاق التعاون التدريبي والتأهيلي بين كليات الجامعتين المتناظرتين والجانب الثاني من الاهمية لاقامة هذه الدورة تتمثل في اكساب الطلاب جانبا من التأهيل في مجال التخصص.

كما حث الاستاذ الدكتور خالد يسلم بلخشر  طلاب وطالبات القسمين على الا تقف طموحاتهم الى اكمال مرحلة تعليمهم بل صقل هذه المرحلة بحضور مثل هذه الدورات التأهيلية.

حضر هذه الدورة كل من الدكتورة نجلاء عبدالله عتيق رئيس قسم اللغة الانجليزية بكلية البنات و د. علي الحسيني رئيس قسم اللغة الانجليزية بكلية الآداب وعدد من اعضاء الهيئة التدريسية والمساعدة بالكليتين.

الجدير بالذكر ان هذه الدورة استهدفت 42 طالبا و طالبة تم تعريفهم على استراتيجية Breaking down في تعلم و تعليم المفردات الجديدة و الفهم العميق لمعانيها حيث أظهر الحضور مشاركة فعالة في محاور النقاش.