بمشاركة باحثين من خمسة عشر دولة في العالم المؤتمر الدولي الأول للهندسة والتكنولوجيا وَ المؤتمر الدولي الأول ينعقد منتصف الشهر القادم

443
cd3b4679 504f 42df befb e08f7a07f658

الاعلام الجامعي ٢/٢/٢٠٢١م
—————————-
 
 في حديثه للإعلام، صرح الأستاذ الدكتور محمد سعيد خنبش رئيس جامعة حضرموت ان تقارير اللجان المختصة تُفيد بإستلام عدد من الابحاث العلمية القيّمة. ومع انتهاء فترة التسجيل مساء  الاحد ٣١ يناير فانه يسرنا ويشرفنا ان نعلن اننا قد تجاوزنا (حاجز مائة ورقة بحثية) تم تسليمها للجنة عبر المواقع الرسمية للمؤتمرين من مختلف دول العالم ومن باحثين دوليين سيكون لمشاركتهم الأثر البالغ في انجاح هذه التظاهرة العلمية لجامعة حضرموت بالتعاون مع جامعة برليس الماليزية. مضيفا ان عدد الابحاث التي تم استلامها بلغ (131) بحثا.
وقال لقد كان لأبحاث منتسبي جامعة حضرموت، ومبتعثيها في الخارج وإصرارهم على رفع اسم جامعتهم العريقة في المحافل العلمية مكانة بارزة وصورة جلية حيث تجاوز عدد المشاركين من الباحثين من الجامعة أكثر من 40 باحثاً.
من جانبه قال الدكتور سالم فرج بامسعود (مدير عام البحث العملي بالجامعة) ان توجيهات رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور محمد سعيد خنبش ومتابعته المباشرة والحثيثة كان لها بالغ الأثر الكبير في نجاح اعمال اللجنة.
واضاف سيشارك باحثون من عدد من دول العالم من اسيا وافريقيا فضلا عن باحثين عرب وبحسب الابحاث التي وصلتنا فان المشاركين في المؤتمرين الدوليين المزمع اقامتهما منتصف الشهر القادم بجامعة حضرموت وبالتعاون والشراكة مع جامعة برليس الماليزية وعن بعد عبر القاعة الإلكترونية المخصصة لذلك سيكون من الدول التالية  
الجمهورية اليمنية، مملكة ماليزيا، المملكة العربية السعودية، جمهورية الجزائر الديمقراطية، دولة النيبال، دولة إندونيسيا، جمهورية الهند، جمهورية العراق، جمهورية مصر العربية، كوريا الجنوبية، سلطنة عمان، جمهورية ليبيا، جمهورية السودان الديمقراطية، الجمهورية اللبنانية، هونكنغ ودولة كندا. 
من ناحية أخرى، أفاد الدكتور سمير سالم البوري (مندوب الجامعة في ماليزيا) أن عمل اللجان الرئيسية والتقنية متواصل حتى يتم الانتهاء من تقويم ما تبقى من أبحاث عبر محكمين من مختلف الجامعات حول العالم حيث ستنشر الابحاث في Journal of Physics: Conference Series المدرجة ضمن قاعدة بيانات سكوباس. وأكد أن اللجنة ستمنح جائزة لأفضل بحث علمي.    
ويأتي انعقاد هذا المؤتمر الدولي الأول للهندسة والتكنولوجيا وَالمؤتمر الدولي الأول للعلوم الأساسية والتطبيقية والتقنية كثمرة من ثمار اتفاقيات ابرمتها قيادة الجامعة مع عدد من جامعات العالم في تونس وماليزيا وروسيا واندونيسيا ومصر وغيرها.

Skip to content