جامعتا بتروناس وحضرموت تناقشان تفعيل اتفاقية التعاون الموقعة بينهما

249
5d42a97e c1ca 4044 b923 3ac94f337d5d

الإعلام الجامعي
——————-
ناقش لقاء موسع بين جامعة بتروناس الماليزية وجامعة حضرموت اليوم عبر تقنية الاتصال المرئي (الزووم) تفعيل الاتفاقية الموقعة بين الجامعتين، في المجال الأكاديمي. وقال الأستاذ الدكتور عبدالله صالح بابعير نائب رئيس جامعة حضرموت للشئون الأكاديمية في افتتاح اللقاء بحضور المشاركين من جامعة حضرموت الأستاذ الدكتور جميل أحمد باغفار مساعد نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والاستاذ الدكتور سالمين الشعملي نائب عميد كلية الهندسة والبترول للشئون الأكاديمية، والدكتور مازن عبد الله باحشوان نائب عميد كلية الحاسبات وتقنية المعلومات للشئون الأكاديمية، والدكتور سمير البوري، مندوب جامعة حضرموت لدى الجامعات الماليزية: إن جامعة حضرموت تتطلع إلى إقامة علاقات وثيقة من التعاون بين جامعة حضرموت وجامعة بتروناس، بما يحقق الأهداف المرجوة، في مجال تبادل الأساتذة الزائرين، وتطوير المناهج التعليميه، وكذا فتح البرامج العلمية المشتركة في الماجستير، وابتعاث عدد من أوائل الدفعات للتدريب في جامعة بتروناس، وغيرها من المجالات الأكاديمية، بحسب الإمكانات المتاحة، وبحسب ما تمليه الظروف القائمة، محليًا وإقليميًا ودوليًا.
وأضاف مخاطبا نظرائهم في جامعة بتروناس: يشرفنا اليوم تجديد التواصل معكم؛ للاستفادة من الخبرات والإمكانات العلمية والتقنية والتدريبية المتوافرة لديكم في عدة مجالات.
من جهته قال الأستاذ الدكتور حلمي مختار نائب رئيس جامعة بتروناس الماليزية، وبحضور عدد من قيادات العمل الأكاديمي في جامعة بتروناس: إن مجالات التعاون العلمي التي تضمنتها الاتفاقية الموقعة مع جامعة حضرموت ستشهد تنفيذا فعليا، وفي مجالات مختلفة، على وفق المعايير والأنظمة المتبعة لدينا في الجامعة، وذلك من خلال تضافر جهود المعنيين والمختصين في الجامعتين. وعبر عن سعادته للتعاون العلمي الذي سيتم تنفيذه خلال العام الجاري ٢٠٢٢م، بين كليات جامعة بتروناس المتخصصة في العلوم الهندسية، وكليات الهندسة والبترول، والحاسبات وتقنية المعلومات بجامعة حضرموت،
وعبر عن استعداد جامعة بتروناس لاستقبال عدد من طلاب جامعة حضرموت ابتداء من سبتمبر القادم، بحسب الأنظمة المتبعة في الدولة، على أن يتم اتخاذ إجراءات السفر قبل ذلك، بحسب النظم المتبعة في البلدين، وأضاف: إن تبادل الأساتذة الزائرين سيخضع للإجراءات المتبعة في الدولة بشأن جائحة كورونا، وما ستفرضه من قيود، مضيفا أن تضافر جهودنا معا ستمكننا من تجاوز أية عقبات.
وجرى نقاش مستفيض بين الجانبين حول إمكانية الاستفادة من جامعة بتروناس في تطوير البرامج الأكاديمية لمسار البكالوريوس بكلية الهندسة والبترول، وكلية الحاسبات وتقنية المعلومات، وابتعاث أوائل الطلاب إلى ماليزيا في فصل الصيف، لدراسة بعض المقررات ذات الصلة ببرامج جامعة حضرموت، والتطبيق في المختبرات والمعامل المختلفة بجامعة بتروناس.
وقد قدمت الجامعتان خلال اللقاء عرضا موجزا عن الجوانب الأكاديمية بها، وبخاصة ما يتصل منها باختصاصات الهندسة المختلفة والحاسبات وتقنية المعلومات.

Skip to content