احتفالا بيوم البيئية العالمي (5 يونيو) كلية العلوم البيئية والأحياء البحرية تقيم حلقة نقاشية حول التلوث البحري بالشراكة مع مركز الدراسات البيئية والموارد المائية والهيئة العامة للشئون البحرية بالمكلا

151

إعلام الكلية

أقيمت صباح هذا اليوم الإثنين الخامس من يونيو بقاعة مركز التطوير الأكاديمي الحلقة النقاشية الخاصة بالتلوث البحري تزامنا مع احتفالات العالم باليوم العالمي للبيئية. حيث افتتح اللقاء بكلمة ترحيب من قبل نائب عميد كلية العلوم البيئية والأحياء البحرية لشؤون الدكتور علي محمد باعباد.

ثم استعرض مدير مركز الدراسات البيئية والموارد المائية بجامعة حضرموت الدكتور خالد باواحدي ورقة حول التلوث البيئي كمشكلة عالمية وبالأخص التلوث البحري وتحديدا التلوث النفطي البحري الذي عانت وتعاني منه المحافظة والبلاد بشكل عام وذلك لأسباب عدة منها افتقار أغلب ناقلات لأبسط معايير السلامة مستدلا بحادثة شامبيون وان التي وقعت في عام 2013 ونتج عنها تسريب كميات كبيرة من المازوت مما إدى إلى تلوث البحر ونفوق الأسماك على السواحل وسلط الضوء على دور موقع حلم أخضر ودورة في كشف التلوث في اليمن.

بعد ذلك قدمت ورقة علمية من قبل الدكتور جعفر باعمر رئيس قسم الأحياء البحرية أشار فيها إلى أهمية الحفاظ على البحر والبيئات البحرية لما تمتلكه بلادنا من شريط ساحلي يقدر بطول 2500 كيلومتر يزخر بأنواع كثيرة من الثروة السمكية والأحياء البحرية. إذ أشار إلى الدور الذي يلعبه الإنسان في تدهور البيئية البحرية كرمي المخلفات المختلفة وإغراق السفن وتصريف النفايات في البحر مرورا بأنشطة استغلال البحر وغيرها من التلوثات الناتجة من السفن.

كما قدم الدكتور جمال عباد المختص بشؤون المناخ ورقة علمية أشار فيها إلى تغير المناخ والتأثير على البيئة البحرية والشعاب المرجانية معقب على تراكم الأكاسيد الكربونية التي تعمل على التأثير في المناخ ورفع درجات الحرارة…

من جانبه ب تطرق المهندس نعيم العمودي المدير العام للهيئة الشئون البحرية بالمكلا إلى كيفية التعامل مع الحوادث التي حدثت في السنوات وعن الإجراءات المتبعة. ثم أعطى المهندس نبيل عبد الله بن عيفان نائب المدير العام للهيئة نبذة تعريفة بالهيئة ودورها ومجال عملها والمعايير والإجراءات المتبعة من قبل الهيئة في مراقبة والمتابعة والتفتيش ومرورا بإعطاء التراخيص.

وفي ختام اللقاء اتفق الحاضرون على مجموعة من التوصيات التي من شأنها توثيق العلاقات والعمل المشترك لمواجهة التحديات والعمل على إقامة الدورات التدريبية للطلاب والندوات العلمية والمساهمة المجتمعية ورفع الوعي لدى الجميع. حضر اللقاء الدكتور طه باكر مدير عام هيئة حماية البيئية بمحافظة شبوة، ومسؤول هيئة التفتيش بالهيئة العامة للشؤون البحرية، والدكتور أحمد عيضة بن علي الحاج نائب عميد الكلية للشؤون الأكاديمية، والدكتورة ندى شيخ مول الدويلة رئيس قسم العلوم البيئية وجموع من أعضاء هيئة التدريس والهيئة المساعدة المهتمين بالجوانب البيئية.