نحو شراكة فاعلة بين الجامعتين: لقاء مهم عبر تقنية الزوم بين رئيس جامعة حضرموت ونائب رئيس جامعة بتروناس تكنولوجي الماليزية

201
08e223d0 d415 497b a195 e0c1ea31aaeb

الإعلام الجامعي
——–

ترأس الأستاذ الدكتور محمد سعيد خنبش رئيس جامعة حضرموت صباح هذا اليوم الموافق ٨ مارس العام ٢٠٢٢م، والأستاذ الدكتور إبراهيم عبدالمطلب نائب رئيس جامعة بتروناس تكنولوجي الماليزية، اللقاء المهم والجامع لأعمال اللجان المشتركة بين الجامعتين، عبر تقنية الزوم.
وقد تمخض اللقاء عن جُملة من البنود والتوصيات تنفيذًا للاتفاقية المبرمة بين الجامعتين.

وفي مستهل اللقاء رحَّب الأستاذ الدكتور محمد سعيد خنبش رئيس جامعة حضرموت بنائب رئيس جامعة بتروناس وسائر المشاركين في اللقاء من الجانب الماليزي، مؤكدًا عُمق العلاقة بين الجامعتين، ومدى التقارب في إطار تنفيذ عدد من البرامج والمشاريع المشتركة، منها: تبادل الطلاب، وفتح برامج دراسات عليا في بعض التخصصات الهندسية، بالإضافة إلى التدريب والتأهيل سواء للهيئة التدريسية أو الطلاب، علاوة على الإعداد والتحضير لمشروع بحثي مشترك مموَّل من الجامعتين.
من جانبه تحدث الأستاذ الدكتور إبراهيم عبدالمطلب نائب رئيس جامعة بتروناس تكنولوجي الماليزية مرحِّبًا بقيادة جامعة حضرموت، ومثمنًا مدى العمل المتواصل بُغية تفعيل الاتفاقيات المبرمة، ومؤكدًا حرص الجامعة على السعي الحثيث لإنجاح البرامج التي خضعت لنقاش اللجان المشتركة، بما يعود نفعه على منتسبي الجامعتين.

هذا وقد تم تأكيد العمل قُدمًا في إطار ما تم الاتفاق عليه، عَلى أن تباشر اللجان الفرعية أعمالها بحسب التوجيهات الصادرة من قيادة الجامعتين.

حضر اللقاء من جانب جامعة حضرموت: النائب الأكاديمي الأستاذ الدكتور عبدالله صالح بابعير، والأستاذ الدكتور سالم بن سلمان مساعد نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب، والدكتور لطفي بن دحمان المدير العام للتعاون الدولي، والأستاذ الدكتور سالم بامؤمن عميد كلية الهندسة والبترول، والأستاذ حسين باصليب المدير العام لمكتب رئيس الجامعة، والدكتور سمير البوري ممثل الجامعة في ماليزيا.

0d66168c cdae 4fe1 8d12 161033f6742c 1

 

Skip to content